رأس الحكمة

واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
واتساب
للحجز أو الاستفسار
معلومات التواصل

منطقة رأس الحكمة هي إحدى مناطق الساحل الشمالي المصري، والتي تتبع إدارياً لمحافظة مطروح في شمال غرب مصر، وتُعد تلك المنطقة من الشواهد التاريخية لبوابة مصر الغربية على الساحل الشمالي الغربي للبحر المتوسط. 

كانت تستخدم تلك المنطقة فقط كميناءً لرسو السفن ومكانًا لاستراحة الملوك والرؤساء، إلا أنه قامت مؤخرًا الحكومة المصرية بالاستفادة من موقعها الاستراتيجي من خلال صفقة إنقاذ ضخمة تُعد هي الأكبر في تاريخ البلاد لتنشيط الاقتصاد المتعثر.

واتساب

رأس الحكمة
في هذا المقال نقدم لكم كل التفاصيل والمعلومات الجغرافية والتاريخية حول منطقة رأس الحكمة، وأهم القرى السياحية التي تقع على أرضها والتي نالت اهتمام المستثمرين عقب الإعلان التاريخي عن تطوير المنطقة بالتعاون مع دولة الإمارات.

الموقع الجغرافي لمنطقة رأس الحكمة

تتواجد منطقـة رأس الحكمـة على الساحل الشمالي الغربي لمصر، على بُعد نحو 350 كيلومترًا شمال غرب مدينة القاهرة، وتمتد المنطقة على مساحة تقارب 180 كيلومتر مربع، لتشكل رأس بحري داخل البحر المتوسط بطول يبلغ تقريبًا 50 كيلومترًا مربعًا بين مدينة الضبعة (الموقع الذي يتواجد به محطة الضبعة النووية) شرقًا، ومدينة مرسى مطروح السياحية غربًا.

وفيما يلي نقدم لكم أهم المعلومات الجغرافية حول موقع منطقة رأس الحكمـة:

  • تتمتع منـطقة رأس الحكـمة بموقع جغرافي استراتيجي وسياحي جذاب، حيث تقع غرب مدينة وميناء العلمين الجوي، وميناء الحمراء للبترول.
  • تبعد رأس الحكمـة مسافة قصيرة للغاية عن مطاري مرسى مطروح وبرج العرب الدوليين. 
  • تحظى المنطقة بطريق بري يربط مدينة القاهرة بالساحل الشمالي، مما يعزز إمكانيات الوصول والتواصل.
  • تتميز رأس الـحكمـة بمقومات طبيعية متميزة مثل مياه البحر الصافية والشواطئ الرملية الناعمة والمتوسطة التعرج، مما يجعلها
    وجهة سياحية مثالية للزوار والمسافرين.
    واتساب

مناخ رأس الحكمة

يُصنف مناخ منطقـة رأس الحكـمة كما هو الحال في معظم مناطق الساحل الشمالي ضمن الأقاليم المناخية الهادئة، ويتميز مناخها تحديدًا في موسم الصيف حيث يكون مقصدًا للعديد من المصيفين والزوار للاستمتاع بحرارته المعتدلة وأجوائه الساحلية الاستثنائية خلال هذا الموسم.

تتراوح درجات الحرارة في منطقـة رأس الحكمـة بين أعلى معدلاتها في فصل الصيف، حيث يبلغ متوسطً درجة الحرارة خلال موسم الصيف 24.6 درجة مئوية، في حين يبلغ متوسط الحرارة في فصل الشتاء 18.8 درجة مئوية، وهي درجة حرارة مناسبة لا تتعدى المقياس العالمي للمناخ الملائم لراحة الإنسان بين درجتي 18 و25 درجة مئوية.

تاريخ منطقة رأس الحكمة

يعود تاريخ منطقـة رأس الحكـمة إلى العصور اليونانية والرومانية في مصر، حيث تعددت الأسماء التي تم إطلاقها على تلك المنطقة في كل حقبة، فوفقًا لتقارير منطقة آثار مطروح الرسمية، كانت تعرف منطقة رأس الحكمة باسم “آبار الكنايس”، حيث كان يُستخدم هذا المصطلح لوصف قمم الجبال والتلال التي تتلقى كميات كبيرة من الأمطار، حيث تتجمع هذه المياه في آبار التخزين بعد أن “تكنس” الأرض.

وفي إحدى الكتب التاريخية المنقولة عن الباحث والشاعر البدوي قدورة العجني، أشار الكاتب إلى أن تسمية منطـقة رأس الـحكمة يعود إلى قبيلة “بني حكيم”، التي كانت إحدى قبائل الجزيرة العربية التي استوطنت المنطقة في العصر المملوكي. 

واتساب

ووفقًا لما ورد في تقارير صحفية، كانت المنطقة معروفة سابقًا باسم “رأس الكنائس”، نظرًا لوجود جبل فيها يحتوي على آثار العديد من الكنائس، واستمرت تلك المنطقة في الحفاظ على هذا الاسم حتى الأربعينيات من القرن العشرين.

ووفقًا لما أوضحته موسوعة التوفيقية كانت “رأس الكنائس” ميناءً مهمًا لرسو المراكب الكبيرة خلال عهد حكام أسرة محمد علي، وكانت هذه المنطقة واحدة من القرى الجديدة التي تم تأسيسها لتتبع قسم مطروح التابع لمحافظة الصحراء الغربية حتى عام 1945.

حتى أن أصدر الملك فاروق عام 1941 قرارًا بتغيير اسم المنطقة إلى “رأس الحـكمة“، وكانت منطقة محببة له حيث كانت له زيارات متكررة للاستراحة الملكية المتواجدة بها، وهي عبارة عن قصر ملكي وضع حجر أساسه والده الملك فؤاد الأول خلال زيارته الأولى لمطروح عام 1928. 

واستمرت تلك الاستراحة الملكية حتى ثورة 23 يوليو 1952 التي أطاحت بالنظام الملكي وأعلنت قيام الجمهورية، فتحولت الاستراحة بعدها إلى استراحة رئاسية.

التعاون المصري الإماراتي في تطوير رأس الحكمة

وقعت مصر في يوم 23 فبراير من عام 2024 اتفاقية مع دولة الإمارات لتطوير وتنمية مدينة “رأس الحـكمـة” الجديدة، بتكلفة تقدر بنحو 150 مليار دولار. 

وتضمن هذا العقد الجديد استثمارات يصل منها حوالي 35 مليار دولار إلى الحكومة المصرية في غضون شهرين من التعاقد، تم استخدام 24 مليار منهم للسيولة بشكل مباشر، بينما تم دفع الإحدى عشر مليار الأخرى كودائع إماراتية في البنوك.

استعانت مصر بدولة الإمارات في تطوير منطقــة رأس الحـكمة نظرًا لتاريخها المبهر في التنمية الذي يشهد له العالم، حتى أصبحت الإمارات أيقونة سياحية مشرفة يقصدها آلاف السائحين من كل أنحاء العالم على مدار العام.

رأس الحكمة
رأس الحكمة

أهم المعلومات حول رأس الحكمة

بعد أن وقع الاختيار من دولة الإمارات على تطوير منـطقة رأس الحـكمة لتكون أكبر المدن الساحلية في العالم، نقدم لك خلال السطور التالية أهم المعلومات حول منطقة رأس الحكمـة:

  • تقع منطقة رأس الحكمة في الساحل الشمالي الغربي بين مدينتي الضبعة ومرسى مطروح، وتتبع المنطقة جغرافياً لمحافظة مرسى مطروح، وتمتد المنطقة على مسافة تقدر بنحو 50 كيلومترًا تقريبًا.
  • تتميز منطـقـة رأس الحـكمـة بموقعها الاستراتيجي الذي يمنحها إطلالة ساحرة على البحر الأبيض المتوسط.
  • تبعد منطـقة رأس الحكـمة حوالي 140 كيلومترًا عن محافظة القاهرة، وتعتبر أحد أهم المقاصد السياحية في الساحل الشمالي المصري.
  • تتميز مـنطقة رأس الحـكـمـة بالمناظر الطبيعية الساحرة التي تجعلها مقصدًا لكبار المستثمرين لإقامة المنتجعات السياحية على أرضها، لجمالها الطبيعي ومياهها الصافية وشواطئها الرملية الجميلة.
  • تعتبر شواطئ رأس الحـكمة شواطئ آمنة للسباحة وتتمتع بالهدوء وقلة الأمواج عن باقي مناطق الساحل الشمالي على البحر المتوسط.
  • تتمتع منطقــة رأس الحـكمة بموقع استراتيجي متميز بفضل قربها من ميناء العلمين الجوي وميناء الحمرا للبترول، بالإضافة إلى قربها من مطار مرسى مطروح الدولي ومطار برج العرب الدولي.
  • ووفقًا لآخر تقرير حكومي من الدولة المصرية، يتطلع قطاع الجراولة – رأس الحكمـة إلى تعزيز التكامل والتواصل بين جميع المحافظات والمناطق الساحلية، بما في ذلك مدن الإسكندرية، والعلمين، والضبعة، ومرسى مطروح، وسيدي براني، والسلوم.
  • تتمتع مـنطقة رأس الحـكمـة بالعديد من المقومات التي تعزز التنمية الزراعية والصناعية، حيث أن المنطقة مهيأة لإنشاء مجموعة متنوعة من الصناعات الغذائية، مثل تعبئة التين والتمور، بالإضافة إلى مصانع استخراج الزيوت واستغلال النباتات الطبية والعطرية، واستخدام المخلفات الزراعية في تصنيع الأعلاف.
  • تحتوي منطـقة رأس الحكمـة على أشهر القرى والمنتجعات السياحية في الساحل الشمالي التي اختارت تلك الرقعة نظرًا لطبيعتها الخلابة.
  • تشتهر المنتجعات المتواجدة بالمنطقة لتقديمها الوحدات الساحلية خلالها على نظام المصاطب المتدرجة لمنح كل وحدة منهم الفرصة في رؤية البحر بشكل مباشر.
  • توفر المنطقة العديد من فرص العمل للشباب نظراً لتنفيذ العديد من المشاريع السياحية الهامة بها، بالإضافة إلى توافر مجموعة واسعة من الخدمات التي تعمل على خدمة تلك المشروعات الضخمة المتواجدة في رأس الـحكمة.
    واتساب
    ras el hikma رأس الحكمة

    افضل القرى السياحية في رأس الحكمة

    تعتبر منـطقة رأس الحـكمـة واحدة من أجمل الوجهات السياحية في مصر، حيث تجمع بين جمال الطبيعة والبحر الأزرق الصافي والمنتجعات الفاخرة التي تتواجد على أرضها. 

    تعد القرى السياحية في هذه المنطقة واحة للسلام والراحة، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بإقامة مريحة وتجارب سياحية لا تُنسى، وتتسابق تلك القرى فيما بينها في توفير كافة الخدمات الأساسية والترفيهية التي يبحث عنها العملاء للاستمتاع بأجواء الساحل الجميلة.

    فيما يلي دعونا نلقي نظرة على بعض من أفضل القرى السياحية في رأس الحكمة والمقدمة من قبل شركات التطوير العقاري في مصر:

    • كون راس الحكمة

    تُعتبر قرية كون رأس الحكـمة واحدة من الوجهات الساحلية الرائدة التي تقدم تجربة مصيفية فريدة من نوعها على إمتداد الساحل الشمالي المصري وتحديدًا في قلب منطقة رأس الـحـكـمـة، وذلك بفضل جهود شركة مباني إدريس للتطوير والاستثمار العقاري وحرصها الواضح على تصميم هذا المشروع الجديد بشكل مميز عن غيره من المشروعات الأخرى في المنطقة.

    اختارت الشركة موقعًا استراتيجيًا لمشروعها كون في قلب منطقة رأس الـحكمـة التي تتمتع بجمالها الطبيعي والخلاب، مما يوفر إطلالات مذهلة لوحدات القرية على ساحل البحر الأبيض المتوسط ومياهه الصافية الجميلة التي تتناغم مع الرمال ناصعة البيضاء.

    يتميز مشروع كون رأس الحـكمة بمساحته الواسعة التي تبلغ 106 فدان، مما يسمح بتقديم مجموعة متنوعة من الوحدات السكنية التي تناسب مختلف متطلبات العملاء بمساحات مختلفة، وتتنوع تلك الوحدات المقدمة ما بين الشاليهات، والفيلات، ووحدات الدوبليكس.

    تقدم قرية كون رأس الحكمـة لسكانها مجموعة متكاملة من الخدمات والمزايا والمرافق الأساسية والترفيهية التي تضمن لهم تجربة فريدة على شاطئ رأس الحـكـمة الساحر، وفيما يلي نقدم لك أهم التفاصيل حول أسعار الوحدات وأنظمة السداد المقدمة خلال المشروع

    • سولاري راس الحكمة

    تعد قرية سولاري رأس الحكمة واحدة من أرقى القرى السياحية في الساحل الشمالي، وهي إحدى المشاريع المميزة التي أطلقتها شركة مصر إيطاليا في منطقة رأس الحكمــة ليعد بمثابة واحة فريدة من نوعها تجمع بين سحر البحر الأبيض المتوسط وجمال الطبيعة البكر في رأس الحكـمة. 

    تمتاز قرية سولاري رأس الحـكـمـة بموقعها الاستراتيجي في الساحل الشمالي بالقرب من أهم الطرق والمحاور الرئيسية وأهم المشروعات السياحية بالمنطقة، حيث تعتبر القرية وجهة مثالية للباحثين عن الاسترخاء والراحة بعيدًا عن صخب المدينة.

    ومن أهم ما يميز مشروع سولاري رأس الحكمـة هو تجسيده لجمال وأناقة الحياة الساحلية الإيطالية، حيث يمزج بين الطابع البحري الراقي والهندسة المعمارية الحديثة، وستشعر بذلك عند وصولك إلى قرية سولاري كما لو كنت تمضي عطلة في أحد المنتجعات الساحلية الفاخرة في أوروبا، مما يجعلها تجربة فريدة ولا تُنسى.

    تتميز قرية سولاري بتوفيرها أسعارًا تنافسية ومغرية مقارنةً بغيرها من مشاريع الساحل الشمالي، مما يجعلها خيارًا مثاليًا للعائلات والمستثمرين الذين يبحثون عن الاستثمار العقاري في هذه المنطقة الساحلية الساحرة.

    • سمر راس الحكمة

    قرية سمر رأس الـحكمة هي أحدث المشروعات الساحلية لشركة الأهلي صبور العقارية الرائدة في الساحل الشمالي وتحديدًا في منطقة رأس الحكـمـة، حيث تقدم الشركة خلال المشروع تجربة استثنائية في بيئة طبيعية خلابة تجمع بين جمال الطبيعة والهدوء الساحر، مما يوفر فرصة للاستمتاع بتجربة ساحلية فريدة بين الأمواج الزرقاء والرمال البيضاء الناعمة.

    تعد قرية سمر رأس الـحكـمة واحدة من أكبر المشروعات السياحية في رأس الحكمة حيث تقع على مساحة 864 مترًا مربعًا تقريبًا، وتتسم القرية بتصميمها المعماري العصري الذي يتألق بانسجامه مع الطبيعة المحيطة من المساحات الخضراء الواسعة، والمسطحات المائية الجذابة، والشواطئ الجميلة.

    توفر قرية سمر العديد من الخدمات والمرافق الراقية التي تعمل على تلبية احتياجات الزوار والسكان بشكل مثالي، وتضم القرية عددًا من الوحدات السكنية المميزة تتنوع بين وحدات الاستوديو، والفلل، والشاليهات، والتي تتنوع في المساحات والأسعار لتناسب مختلف إمكانيات العملاء والمستثمرين.

    تُقدّم الأهلي صبور العقارية أسعار مميزة وأنظمة سداد مرنة تمكن الزوار من اختيار الوحدة المناسبة لهم بأطول فترة سداد ممكنة.

    • ليف راس الحكمة

    تُعَدُّ قرية ليف سيزار رأس الحكمة أحدث المشاريع الساحلية البارزة في منطقة رأس الحكمة، والتي تتميز بكونها منتجعًا ساحليًا فريدًا يبرز عن غيره من القرى المجاورة.

    تتسم قرية ليف رأس الـحكمـة بتصميمها الأنيق على الطراز العالمي الحديث، حيث اهتم المطور بكل التفاصيل الراقية في تصميم المشروع وتوزيع الوحدات السكنية بداخله بشكل مثالي، فضلاً عن توفير العديد من المرافق والخدمات لتعزيز القيمة الساحلية للقرية في قلب منطقة رأس الحكمـة.

    قامت شركة جيتس للتطوير العقاري بالاستعانة بأفضل الأسماء في المجال الهندسي لتصميم وحدات القرية، الأمر الذي نتج عنه تصميمًا راقيًا وغير مسبوق لوحدات القرية يتسم بأعلى درجات الخصوصية.

    بادر بحجز وحدتك في إحدى المشروعات الساحلية المميزة في منطقة رأس الحكمــة الاستثمارية الجديدة، واحصل على أعلى عائد استثماري على الإطلاق في الساحل الشمالي بالاستثمار في واحد من مشروعات رأس الحكمـــة.

    تواصل معنا على رقم 00201069210222، وسنقوم على الفور بتقديم كافة المعلومات لك حول أفضل قرى منطقة رأس الحكـمـــة، ومساعدتك في حجز وحدتك الساحلية في واحدة منها.

نوع الوحدة

ابحث عن

للحجز أو الاستفسار
معلومات التواصل
واتساب
تواصل معنا
Call Now Button